نهاية النسخ غير المشروع للكتب

النسخ غير المشروع للكتب، معضلة سائدة في العالم العربي، وهي مصدر ضرر دائم للمؤلفين وللناشرين على حد سواء. حتى أنها من بين أبرز أسباب تردي صناعة الكتاب، وبددت قيمة عشرات الآلاف من الأعمال الفكرية والأدبية والعلمية.

نحن نوفر لك سبيلا للخروج من هذه المعضلة.

سوف نحمي كتابك، بدرع "مضاد للرصاص".

حمايتنا كيف تعمل؟

سوف نقوم بتزويدك بنسخة محمية من الكتاب، مع مجموعة من المفاتيح. وكل ما تحتاجه هو أن ترسل تلك النسخة مع مفتاح لكل قارئ دفع لك ثمن الكتاب. لا شيء أبسط من ذلك، ولا أسهل.

هذه الحماية تعني، من الناحية العملية، أن الكتاب صالح للفتح على جهاز واحد، وهو غير قابل للنسخ، ولا إعادة الإرسال الى أي مستخدم آخر، ولا حتى حفظ نسخة من خلال تصوير الشاشة. وهي غير مبنية على "باس وورد" قابلة للكسر.

لست بحاجة الى القلق بشأن أي من التفاصيل التقنية. نحن نتكفل بكل شيء. وإذا كانت لديك مجموعة كتب، فالأمر هو نفسه: نرسل لك نسخة محمية من كل كتاب، ومجموعة مفاتيح لكل واحد من تلك الكتب.

يمكننا أيضا طباعة بطاقات مشفرة تسمح ببيع النسخ الإلكترونية من الكتاب في المكتبات التقليدية لبيع الكتب. الأمر الذي يفتح نافذة إضافية مهمة للغاية لتوزيع النسخ الإلكترونية.

وفي الواقع فان هذه البطاقات توفر حلا فوريا لكل أولئك الذين يرغبون بدفع ثمن الكتاب نقدا. في حين يحصلون على نسخة محمية، على الأساس نفسه.

وكل ذلك، من دون أن يكون لنا أي دخل، لا بمبيعات الكتاب، ولا بسعره، ولا بوسائل توزيعه، ولا بمحتواه. كما لا نتحمل أي مسؤولية عن كل ما يتعلق بحقوق التأليف أو النشر. واجبنا يقتصر على حماية ما تريد حمايته.

هل ترغب بأن تُجرب؟

أرسل لنا كتابك واطلب حمايته. سوف نرسل لك نسخة محمية مع مفتاح واحد، لترى متانة الحماية فيه.

لن يكون القارئ بحاجة الى تحميل أي برامج خاصة لفتح الكتاب. كل شيء تم تنصيبه ضمنيا داخل النسخة المحمية نفسها التي لن يحتاج قارئها أكثر من أن يضع المفتاح ليفتح الكتاب، وليطالعه ويعود إليه، ويظل محفوظا على جهازه الى أمد غير محدود.

وبطبيعة الحال، فانه يمكن فتح الكتاب على كل أنواع الأجهزة، بما فيها أجهزة الهاتف والتابليت والكومبيوتر، بالتوافق مع كل الأنظمة المألوفة.

هذه الخدمة لا تكلف أكثر من نصف دولار لكل مفتاح (على أساس حزمة تضم 50 مفتاحا)، يمكن استخدامها في أي وقت.

لن تحتاج أن تدفع اشتراكا ولا أن ترتبط بعقود ولا أن تشتري برنامجا ولا أن تدفع لأي خدمات أخرى قد تكون في غنى عنها.