ظافر الدوسري - المحترم

(رواية)

سطور عن المؤلف

ظافر الدوسري، كاتب وقاص سعودي

هذا الكتاب



لا يستطيع إبعاد تلك الصورة من ذهنه، ذلك اللص المراهق، لقد تابعه منذ البداية حتى النهاية. منذ رآه يسرق المارّة مختبئًا بين الازدحام، معتقدًا أنه لم يرَه أحد، حتى اشترى ذلك الخبز ثم منحه لأخته الصغيرة!

شاب، في مقتبل عمره، يتأقلم مع الحياة غير المنصفة، اتخذ من الشارع مأوى له، ويمدّ يده ليأخذ ما يعتقد أنه حقّ له. شاب مراهق بالكاد يتحمّل مسئوليته وأخته الصغيرة في زمن أصبح فيه أناس كبار يعيشون في بيوتهم الدافئة وينامون في سرائرهم المريحة، ومع ذلك يتهرّبون من مسؤولياتهم.

لا أستطيع القول بأن ذاك الشاب ألهمه، فالشيء المُقبِل عليه ليس محضّ إلهام، بل أمرًا مخزيًا. جاءته تلك الفكرة، ما الذي سيحدث إن فعل مثله؟ ولكن هل يحقّ له؟ برغم كل هذا الظلم والجوع والفقر والحاجة، برغم كل ذلك الخذلان والعجز والألم، فهل يحقّ له؟!

الإجابة يا رفيقي قاطعة، ولست أنا من أجيبك، فالإجابة من عند الله تعالى، ﴿وَلَا يَسْرِقْنَ﴾.

مقتطف

عادة ما تكون النافذة الأولى -Direct- هي الأوفر، بينما النوافذ الأخرى تتضمن استقطاعات تصل الى 73 بالمئة

نوافذ النسخة الإلكترونية

... هي: البحرين، مصر، الكويت، لبنان، عمان، قطر، السعودية، والإمارات

توزع في 75 بلدا - بينها 8 بلدان عربية...

نافذة مفتوحة في مختلف أرجاء العالم

الأوفر من حيث التكاليف

هذه النوافذ هي شركات توزيع كبرى، توفر سبيلا مستقلا لتسجيل المبيعات، وآمنا لاستخدام بطاقات الإئتمان. النافذة الأولى منها هي نسخة المطبعة، ولا تتضمن حقوقا للمؤلف

نوافذ النسخة الورقية